اخر الأخبار
|

صباحي: نريد رئيسا بعقلية عبدالناصر..واذا ترشح السيسي ساقف بجواره

القاهرة: أكد مؤسس التيار الشعبي والمرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي أن القوات المسلحة جديرة باحترامنا .
وقال صباحي في لقاء مباشر له مع الإعلامي محمود سعد على قناة النهار، الأربعاء 28 أغسطس، إنه إذا ترشح الفريق السيسي للرئاسة فسوف يقف بجانبه حيث معروف عنه بشعبيته العظيمة وبطولته الشعبية على الرغم من تأكيد السيسي بعدم ترشيحه للانتخابات .
وأشار صباحي بأن المسئولية في مصر شاقة والثورة لابد أن يعبر عنها مرشح واحد ذو برنامج يتوافق عليه الشعب المصري في الانتخابات القادمة منوهاً إلى ضرورة استمرار توحد القوة الثورية الموجودة الآن للأبد، حيث يثق في قدرة الشباب علي التعبير عن مطالب الثورة .
وذكر صباحي بأن الحكومة الحالية لا تدرك حقيقة أن مصدر القوة هو الشعب المصري والدولة الوطنية المصرية يكون شعبها هو السيادة والسلطات في حين تكون أدوات الدولة هي الاستقرار والكرامة والديمقراطية وهو هدف الثورة المستمرة حتي الآن .as
وأوضح صباحي أن هذا ليس وقت الحديث في السياسة بل وقت تثبيت أركان الدولة المصرية ، فلابد من وجود رؤية وطنية متفق عليها والشعب يرتضيها وهي 3 أركان أولاها مواجهة حاسمة مع العنف والإرهاب حتي يتم القضاء علي أشكال العنف والتهديد به إلي جانب تقدم سريع على مسار ديمقراطي وفق خارطة المستقبل التي صاغها الشعب المصري وأقرها الفريق السيسي بإعلانه عنها بالإضافة إلى تحقيق مفهوم العدالة الاجتماعية وحتى الآن هو غائب عن الحكومة الحالية .
وأوضح صباحي بأن مصر لن تحل مشاكلها بالحل الأمني فقط على الرغم من أولوية الأمن وقطع دابر الإرهاب، مشيراً لعدم استجابة رئيس الوزراء د.حازم الببلاوي لتلك المطالب الخاصة بالشعب المصري .
وتابع صباحي “نريد رئيساً بعقلية جمال عبد الناصر وليس بعقلية موظف إلى جانب مطالبته بإسقاط نصف الديون عن سائقي التاكسي الأبيض ومشاريع الشباب الخريجين لتحقيق العدالة الاجتماعية” .
وأشار صباحي إلى أنه حذر البرادعي مسبقاً قبل اتخاذ القرار باستقالته، وأكد له الأخير بعدم انسحابه أو الاستقالة  ولذلك تعجب صباحي من الاستقالة مؤكداً أنها جاءت فى الوقت الخاطئ وفي نفس الوقت لا يجوز اتهام البرادعي بالخيانة لبلده .
وقال صباحي إن أردوغان فضل ارتباطه بجماعة الإخوان على مصلحة بلده تركيا وعلى حساب المصلحة الوطنية لمصر، مشيراً بعدم قبوله بالتطاول على الإمام الأكبر شيخ الأزهر .
وعلى صعيد آخر، وأشار صباحي إنه ليس كل من أيد مبارك فاسد وليس كل من أيد مرسي إرهابي .
وأعرب صباحي عن تمنيه أن يكون الدستور قد وضع مادة تمنع قيام أي أحزاب على أساس ديني .
وقال صباحي إن ضرب سوريا جريمة بربرية تعد لها أمريكا مؤكداً العدوان على سوريا هو العدوان على مصر وعلينا كمصريين بالوقوف مع سوريا ضد العدوان الغربي والأمريكي حتى لا تظل سوريا تحت قمع وتدمير من قبل العدوان الأمريكي .

امد

Print Friendly

اضف رد

*

Weboy

اخبار الجبهة